google.com, pub-7639259738924535, DIRECT, f08c47fec0942fa0 الحجر الصحى فى الإسلام وصية الرسول لمواجهة إنتشار الأوبئة
recent
أخبار ساخنة

الحجر الصحى فى الإسلام وصية الرسول لمواجهة إنتشار الأوبئة

فريق العمل
الصفحة الرئيسية


الحجر الصحى وصية الرسول"صلى الله عليه وسلم" لمواجهة إنتشار الأوبئة | نحن الطريق الأخضر

بعد التحية ....

مع لجوء عدد كبير من الدول مؤخرا بعد انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 إلى إستعمال ما يقال عليه الحجر الصحى فلابد علينا من معرفة ما هو الحجر الصحى و تاريخه و أول من طبقه .
حيث عانت البشرية من قبل من أوبئة ضربت العالم مثل الحمى الأسبانى و الكوليرا و الطاعون و انفلونزا الطيور و انفلونزا الخنازير حيث إنه يعتبر من الإجرائات الفعالة للحد من إنتشار الأوبئة او بالأخص فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 .
إذن..

 نتسائل / ما هو الحجر الصحى و ما هو تاريخ الحجر الصحى و مدته  ؟

الحجر الصحى :

هو إلزام المريض بالفيروس أو الوباء الذى ليس له علاج بالمكوث فى مكان محدد و منعه من حرية التحرك حتى لايقوم بنشر العدوى بين الناس و الحد منه مع توفير الرعاية الصحية له و تقديم الطعام له .

اما تاريخ الحجر الصحى :

وفقا لصحف أوروبية فإنها تقول أن أول حجر صحى حدث فى التاريخ كان من السلطات فى مدينة دوبرفليك الكرواتية عام 1377 و بعد ذلك فى مدينة البندقية الايطالية عام 1423 حيث تم فرض حجر صحى على سفن قادمة من مناطق مختلفة ضربها الطاعون .

و مدة الحجر الصحى   :

المتعارف عليه هو 40 يوم حيث رقم 40 بالفرنسى هو كانت و اشتق منه كلمة كارنتين و هذا يعنى الحجر الصحى بالفرنسية .
ـ وكانت فرنسا لها تاريخ فى تطبيق الحجر الصحى حيث أستخدمته أول مرة خلال القرن التاسع عشر عندما أرسلت جنودها لإغلاق الحدود مع اسبانيا لمنع امتداد وباء الحمى الصفراء  ، و أيضاً أستخدمته فى بعض الأحيان فى مراحل إنتشار الطاعون حيث فى جنوب شرق فرنسا قاموا برفع جدار الطاعون على إمتداد 27 كلم فى فلوكوز الفرنسية لحماية مقاطعة فيناسان حيث كان الطاعون فى ذلك الوقت يفتك بمرسيليا و بروفانس .
و لكن ...

كيف كان الحجر الصحى فى الإسلام فى عهد الرسول و صحابته من بعده لمواجهة إنتشار الأوبئة ؟

إ نسانية الرسول تجلت فى مواكبة أدوية عصره بترسيخ مفهوم العلاج بالتحذير من كلاً من ( الشعوذة و التوكل على الله دون الأخذ بالأسباب ) حيث حذر منهما. 
حيث قال الرسول عليه أفضل الصلاة و السلام "ما أنزل الله من داء إلا و أنزل  معه الدواء جهله من جهله و علمه من علمه " . 
و من بعده أحتذى الصحابة حذوه فى عدة مواقف ، فهم أول من طبقوا مفهوم الحجر الصحى تنفيذا لأمر الرسول حيث قال " اذا سمعتم بالطاعون بأرض فلا تدخلوها و إذا وقع بأرض و أنتم فيها فلا تخرجوا منها " . 
حيث حل طاعون عمواس بالشام عام 18 هجريا و هو خير مثال على ذلك فقد رجع الخليفة عمر بن الخطاب و جنوده من رحلتهم إلى الشام حفظا على الأرواح معه . 
و الصحابى ابوعبيدة بن الجراح والى الشام فى ذلك الوقت رفض أمر الخليفة عمر بن الخطاب بالخروج من الشام تيمناً بوصية الرسول و ما أنقشع المرض إلا بعد أن حل عمرو بن العاص واليا على الشام . 
و ذلك بعد أن أخذ بنصيحة الخليفة عمر بن الخطاب بالخروج بالناس إلى الجبال حيث الشمس و الجو الجاف لان الشام كثيرة المستنقعات حيث الرطوبة التى تساعد على انتشار الوباء .
ورغم ذلك حصد المرض أرواح كثيرة بلغت وفاة 30 ألف من المسلمين من بينهم أبو عبيدة بن الجراح نفسه و معاذ بن جبل و الحارث بن هشام و يزيد بن ابى سوفيان و غيرهم.
و هنا يكون المسلمون قد نجحوا فى السيطرة على الوباء تحت نصائح الرسول لهم والقيادة الرشيدة بدون وجود التجهيزات الحديثة التى لدينا اليوم و التطور التكنولوجى الذى لدينا الان .
خلاصة ما سبق:أن الحجر الصحى أول من وصى به الرسول عليه أفضل الصلاة و السلام منذ زمن طويل  لمواجهة الأوبئة و أخذ بهذه الوصيه الصحابة من بعده و هذا خير دليل على أن الحجر الصحى استراتيجية مهمة فى مواجهة الفيروسات السريعة الإنتشار حفاظاً على الأرواح و سلامة النفس.
و السلام ختام ،،،
نرشح لكم قراءة و معرفة الاجابة على هذا السؤال هل فيروس كورونا عقوبة الهية 
هذه المقالة مقدمة اليكم من نحن الطريق الأ خضر من موضوعات و مقالات .
الى اللقاء ،،،،،،
google-playkhamsatmostaqltradent