recent
أخبار ساخنة

الفرق بين القائد و المدير

فريق العمل
الصفحة الرئيسية

الفرق بين القائد و المدير | نحن الطريق الأخضر


الفرق بين القائد و المدير من كتاب نظرية الفستق


لو عرفنا الفرق بين القائد و المدير سيحدث تغيير فى رؤيتنا للأهداف و طرق التنفيذ لهذة الأهداف  و أساليب الإدارة .
كتاب نظرية الفستق للكاتب /  فهد عامر الأحمدى  ،  قد لفت النظر الى الفرق بين القائد و المدير و من هذة الفروق و الاختلافات بين القائد و المدير الاتى :ـ
ـ فالمدير كما يشير اسمه يدير العمل و أعضاء الفريق بينما القائد يبتكر العمل ذاته و يلهم اعضاء الفريق .
ـ المدير يعمل حسب التشريعات و الأنظمة .. فى حين يركز القائد على الأهداف النهائية و كيفية الوصول اليها بطرق مبتكرة و بعيدة عن البيروقراطية .
ـ المدير ( ايضا كما يشير اسمه ) يدير اشخاصا مهيئين مسبقا لانجاز اعمالهم و متقبلين لفكرة ادارتهم و توجيههم من قبل شخص أعلى منهم . 
اما القائد يتجاوز ذلك و يخلق فريق عمل يؤمن بأهدافه يوحد جهودهم المشتتة لتنفيذ مهمة عظيمة واحدة و مشتركة ( و خذ كمثال : جنكيز خان الذى وحد قبائل المغول الهمجية فى قوة منظمة اكتسحت العالم القديم ) .
ـ المدير يتحدث و لا يستمع ، يأمر و لا يناقش ، همه الاول تنفيذ الاوامر و عدم مخالفة التعليمات ..
أما القائد فيلهم موظفيه و يستمع اليهم و يناقشهم و يحثهم على الابتكار و تقديم أفضل ما لديهم ( دون أن يخالف بالضرورة الانظمة و التعليمات ) .
ـ المدير صارم و صلب ينشر الاحباط بين موظفيه و لا يشجعهم على المبادرة ( و يخشون هم المبادرة خشية الخطأ و تجاوز التعليمات ) فى حين ينشر .
القائد بينهم روح التحفيز و التشجيع و المرونة و يعتمد نظام المكافأة لا العقاب .
ـ و هذا لا يعنى أن المدير الصارم سيىء بالضرورة بل قد يكون المفضل لدى رؤسائه كونه يفعل الاشياء بشكل صحيح .. 
أما القائد فيهتم ( ليس بفعل الاشياء بشكل صحيح ) بل بفعل ( الاشياء الصحيحة بطرق مختلفة ) قد تثير حفيظة رؤسائه و تجلب عليه عداوات أقرانه .
ـ و المدير قد يستسلم و يقف حائرا حين يواجه مشكلة جديدة أو عقبة غير مسبوقة ( لم تذكر فى كتيب التوجيهات ) فى حين يعتبرها .
القائد تحديا جديدا يسعى لتجاوزها بطرق مبتكرة ( لا توجد فى كتيب التعليمات ) .
ـ المدير يطبق و القائد يبدع  ، المدير يتحكم و القائد يلهم  ، المدير ينظر للقريب و القائد ينظر للبعيد ، المدير يفكر بالاستقرار و القائد يفكر بالابتكار.
ـ المدير يحاول تهدئة الخلافات أما القائد يحاول التوفيق بين مختلف التوجهات .
ـ المدير يؤثر على الموجودين تحت سلطته بقوة الانظمة أما القائد يؤثر على الموجودين خارج سلطته بقوة الافكار .
ـ المدير يسأل لماذا فعلت ذلك ؟ أما القائد يفكر يتساءل لماذا لا نفعل ذلك ؟
و بالتالى ندرك ان القائد هو ايضا مدير فى حين ان المدير ليس بالضرورة قائد .
و بعد علمنا بالفروق بين القائد و المدير نسأل أنفسنا كيف نرى انفسنا ، هل نحن على صورة مدير صارم .
يهمه تطبيق التعليمات بصرف النظر عن الهدف و النتيجة أم على صورة قائد ملهم يبتكر الانظمة و القوانين لتحقيق أفضل هدف و نتيجة ؟
نحن الطريق الأخضر / يبدى إعجابه بهذة الفروق بين القائد و المدير ، و نضيف ان القائد يتولى الطريق و يخرج القافلة من حالة الجمود و عدم الابداع و الضياع الى الحركة و الحرية و الابتكار و تحقيق الاهداف  ، و عند وجود القائد مهم وجود المدير لتنفيذ رؤية القائد .
و إذا كنت مهتم بالفروقات فعليك معرفة الفرق بين الأغنياء و الفقراء فى التفكير
و إذا كنت تعانى من الغضب فعليك معرفة و قراءة مساوئ الغضب و علاجه  
google-playkhamsatmostaqltradent